الرئيسية / التعليم / السعودية تقترب من إلغاء شرط المحرم للمبتعثات السعوديات

السعودية تقترب من إلغاء شرط المحرم للمبتعثات السعوديات

توقع الملحق الثقافي السعودي في أمريكا أن تتسلم الملحقية قريباً توجيه رسمي من وزارة التعليم السعودية بإلغاء اشتراط مرافقة محرم للمبتعثة كعنصر إلزامي لإتمام إجراءات سفرها لبلد الابتعاث.

وقال الدكتور محمد العيسى، لصحيفة “مكة” السعودية، إن الملحقية حالياً لا تستطيع التصرف قبل تسلم القرار رسمياً، ولكنه أضاف أن الملحقية كانت تراعي ظروف بعض المبتعثات وتستثنيهن من اشتراط المحرم في حال واجهن صعوبات في ذلك، ولا سيما من يكملن دراساتهن العليا، فيكن في سن النضج وتحمل المسؤولية.

وأضاف “العيسى” أن القرار سيحل عدداً من الإشكالات التي أفقدت فتيات فرصتهن في إكمال الدراسة في جامعات قوية في دول الابتعاث، في حين اضطرت بعض المبتعثات للزواج فقط لأجل وجود محرم يسافر معهن، كما سيؤدي إلغاء اشتراط المحرم لتقليل تكاليف الابتعاث، موضحاً أن التقديم على الدفعة الجديدة من برنامج الابتعاث سيبدأ بعد عيد الأضحى المبارك.

وجاء ذلك بعد أن قررت السعودية يوم الخميس الماضي إسقاط الولاية على المرأة في السفر، ومنحتها قدراً أكبر من التمكين فيما يتعلق بشؤون الأسرة مما يقلص أكثر صلاحيات ولاية الرجل.

وترسل السعودية آلاف المواطنين والمواطنات -معظمهم طلاب جامعيين والباقون موظفون- إلى عدة دول متقدمة علمياً بهدف إكمال دراساتهم الأكاديمية ومن ثم العود إلى الوطن؛ ويكون الطلاب ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله للابتعاث الخارجي، ويحصلون على راتب شهري، وتتكفل وزارة التربية بنفقات اصطحابهم لأسرهم. ويجب أن تسافر النساء اللاتي يحصلن على المنح مع محرم.